إحباط محاولة لـ"تسميم" الرئيس التونسي

منذ 3 أشهر 200
ARTICLE AD BOX

متابعة - IQ  

أفادت وسائل إعلام، الأربعاء (27 كانون الثاني 2021)، بإحباط محاولة لتسميم الرئيس التونسي قيس سعيد عبر طرد يحتوي على "مادة سامة" أرسل إلى القصر الرئاسي.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن مصدر في رئاسة الجمهورية التونسية قوله، إن "الرئيس، قيس سعيد، لم يتسلم الطرد بنفسه، وأن التحقيقات جارية من قبل الجهات الأمنية المختصة للكشف عن مصدر الطرد المشبوه"، مؤكدا أن "الرئيس التونسي بخير وبصحة جيدة".

من جانبها، أشارت وكالة "تونس أفريقيا للأنباء"، إلى أن "الظرف المشبوه وصل إلى القصر الرئاسي بقرطاج، وأنه كان خاليا من أية وثائق، ويحتوي في المقابل على مادة مشبوهة".

وأضافت نقلاً عن مصادرها، أن "رئيس الجمهورية لم يتلق هذا الظرف، بل قام بفتحه أحد الأعوان بالقصر الرئاسية"، مبينةً أن "المادة المشبوهة الموجودة في الظرف عرضت على التحليل للكشف عن نوعيتها".

Read Entire Article